عمليات جراحة السمنة والاستقلابية في تركيا

جراحة السمنة والاستقلابية في تركيا

معلومات عن انواع عمليات جراحة السمنة والاستقلابية في تركيا

 

انواع عمليات جراحة السمنة والاستقلابية في تركيا :

  • عملية تحويل مسار المعدة
  • عملية تحويل مسار المعدة المصغرة
  • عملية تكميم او قص المعدة
  • عملية جراحة الاستقلابية لمرضى السكر
  • عملية تركيب بالون المعدة
  • تداخل إجراء البوتوكس المعدة
  • عمليات الروبوتية لجراحة السمنة
  • عمليات السمنة والبدانة والسكر بالروبوت
  • عمليات جراحة السمنة بالمنظار

 

تحويل مسار المعدة وتكميم المعدة

مع التغيير في عادات الأكل وانتشار ما نسميه بالوجبات السريعة ، احتلت السمنة مكانها بين أكثر المشاكل الصحية شيوعًا اليوم. يلجأ الناس إلى طرق عديدة لحل مشكلة السمنة. حيث ان تحويل مسار المعدة هي إحدى الطرق المستخدمة بشكل متكرر لحل مشكلة السمنة.

ما هو تحويل مسار المعدة ؟

جراحة تحويل مسار المعدة ، وتسمى أيضًا روكس ان ي، هي طريقة جراحية لعلاج البدانة تقيد تناول الطعام  وتقلل من امتصاص العناصر الغذائية عن طريق إحداث تغييرات في وظائف الأمعاء. اما بالنسبة  لجراحة السمنة  فهو مصطلح عام يغطي علاجات السمنة .

بهذه الطريقة الجراحية ، يتم تغيير هياكل المعدة والأمعاء. حيث ان هذا التغيير في بنية الامعاء يقلل من امتصاص العناصر الغذائية. اما في حالة تصغير المعدة فان  تناول الطعام سوف يصبح مقيد.

السمنة المرضية في هذا الاتجاه الجراحي (يُعرَّف بأنه مؤشر كتلة الجسم أكبر من 40) والذي يستخدم  لعلاج مرض السكري من النوع الثاني و لعلاج ارتفاع ضغط الدم وتوقف التنفس أثناء النوم وغيرها من الحالات المرضية المصاحبة. بفضل طريقة تحويل مسار المعدة ، لوحظ أن معدل الوفيات طويلة الأمد للمرضى ينخفض ​​بنسبة تصل إلى 40٪.

ما هي أنواع تحويل مسار المعدة ؟

عملية تحويل مسار المعدة لها 3 أنواع مختلفة حسب طريقة إجرائها. هذه الطرق هي :

روكس – إن – ي (القريب)

يعتبر روكس- ان-ي ( القريب) من الطرق التي تسبب مشاكل في التغذية قليلة.  حيث انها اكثر  الأنواع استخداما في عمليات تحويل مسار المعدة . في الوقت نفسه تم تحديد  تحويل مسار المعدة بأنها أكثر طرق جراحة السمنة استخدامًا في الولايات المتحدة الأمريكية. بهذه الطريقة  يتم الحفاظ على معظم وظائف الامتصاص للأمعاء الدقيقة. عندما يأكل الشخص الذي تم استخدام فيه هذه الطريقة فإنه يشعر بالشبع في وقت قصير جدًا.

روكس – إن – ي (القاصي)

نتيجة لتغيير في بنية الأمعاء الدقيقة ، يحدث سوء امتصاص للدهون والنشويات بشكل رئيسي ، وكذلك ذوبان العديد من المعادن والفيتامينات في الدهون. لكن الآثار الجانبية الغذائية  في هذه الطريقة هي ألاكثر شيوعًا .

تحويل مسار المعدة الحلزوني ( تحويل مسار المعدة  الصغرى )

يتم استخدامه لإعادة بناء الحلقة. نادرًا ما يتم استخدامه بسبب بنائه البسيط وتطور الجراحة بالمنظار ، حيث إنه بديل لإجراء روكس ان ي.

 

 

 

كيف يتم إجراء جراحة تحويل مسار المعدة ؟

يتم تطبيق هذه الطريقة الجراحية على مرحلتين.  في المرحلة الأولى يتم تقسيم الجزء العلوي من المعدة إلى جزء صغير والجزء السفلي إلى جزء كبير ، بحيث يتم جمع المواد الغذائية في جزء صغير. وبهذه الطريقة يتم التأكد من أن ما يتم تناوله يتم جمعه في الجزء الصغير. يمكن لهذا الجزء الصغير من المعدة أن يستوعب 28 جرامًا فقط من الوزن. بهذه الطريقة  على الرغم من أن المريض يأكل أقل ، إلا أنه يتم التأكد من الوصول إلى الشعور بالشبع بسرعة أكبر.

في المرحلة الثانية  يتم تطبيق عملية التحويل المعروفة أيضًا باسم التجسير. في هذه المرحلة  يتم إجراء تغيير هيكلي في الأمعاء الدقيقة وتقصير القناة المعوية الدقيقة  مما يسمح بامتصاص أقل للعناصر الغذائية. يتم تجاوز الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة حيث ان الجزء الصغير المتكون في المعدة والجزء السفلي من الأمعاء يتصلان ببعضهما البعض. الأطعمة  الذي يتم تناوله يذهب أولاً إلى الجزء الصغير في المعدة ثم إلى الجزء الثاني من الأمعاء. ونتيجة لهذه الطريقة الجراحية يتم إزالة قسم كبير من المعدة وجزء من الأمعاء من الجهاز الهضمي. بهذه الطريقة واثناء تناول الوجبات يتم التأكد من أن المريض يأكل أقل ويمتص سعرات حرارية أقل.

 

ما هي الطرق الجراحية المستخدمة في جراحة تحويل مسار المعدة ؟

أثناء إجراء جراحة تحويل مسار المعدة  يتم اختيار طرق جراحية وفقًا لحالة المريض مع مراعاة احتياجات ورغبات المريض. هناك 3 طرق جراحية مختلفة في المجمل في هذه الجراحة. هذه الطرق الجراحية هي :

الجراحة الروبوتية

تتم هذه الطريقة من خلال بضع شقوق صغيرة في بطن المريض. بفضل صغر حجم هذه الشقوق يمكن للمريض العودة إلى حياته اليومية بسهولة أكبر بعد الجراحة. حيث تستغرق الشفاء وقتًا قصيرًا.

الجراحة المفتوحة

في هذه الطريقة الجراحية يتم عمل شق كبير في بطن المريض. أكبر ميزة لهذه الطريقة هي أن الجراح يمكنه رؤية أنسجة المريض بشكل أكثر وضوحًا. كبر حجم الشق في البطن يؤخر العودة إلى الحياة اليومية وعملية الشفاء.

جراحة المناظير

يتم عن طريق إجراء عدة شقوق صغيرة في بطن المريض. وهي طريقة يتم إجراؤها تحت إشراف كاميرا تسمى منظار البطن تُظهر داخل المريض بشكل ثنائي الأبعاد.

 

ما هي الآثار الإيجابية لعملية تحويل مسار المعدة ؟

من المعروف أن جراحة تحويل مسار المعدة تستخدم بشكل عام في علاج السمنة ، إلا أنها فعالة جدًا في شفاء العديد من الأمراض المرتبطة بزيادة الوزن.  الآثار الإيجابية لعملية تحويل مسار المعدة على الصحة هي :

  • في فترة العام الاول بعد الجراحة ، يفقد الأشخاص 75٪ من وزنهم الزائد.
  • في الفترة الثانية ، يتباطأ معدل فقدان الوزن ويتم فقدان 80-90٪ من هذا الوزن الزائد في السنة الثانية. بعض الأمراض المزمنة الناتجة عن الوزن الزائد تظهر أيضًا تحسنًا بهذه الطريقة.
  • نسبة الشفاء عند مرضى فرط شحميات الدم 94٪.
  • معدل الشفاء في مرضى ارتفاع ضغط الدم الأساسي هو حوالي 60-70٪ ويلاحظ انخفاض في الحاجة إلى الأدوية.
  • معدل الشفاء من الانقطاع النفس الانسدادي النومي يصل الى 75٪، والذي يعد من أهم أسبابه زيادة الوزن ويلاحظ ايضا انخفاض وتيرة الشخير عند الناس.
  • يصل معدل الشفاء عند مرضى الارتجاع المعدي الى 90٪ ،

تبلغ نسبة الشفاء من داء السكري وخصوصا من النوع الثاني حوالي 70-80٪  حيث  لوحظ اغلب الأحيان بعد الجراحة أن مستوى السكر في الدم قد عاد إلى طبيعته.

اما في المرضى المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري فإن هذا الخطر ينخفض بنسبة 30٪؜ . و لوحظ معدل الشفاء في مرضى الربو بنسبة تصل الى 82٪.

بسبب ‏انخفاض زيادة الوزن يتناقص الحمل على الركبة والخصر لدى المريض ، ونتيجة لذلك يرتفع معدل الشفاء خاصة في أمراض مثل هشاشة العظام في مناطق الركبة والقدم إلى 85٪.

عندما يفقد الشخص وزنه الزائد ، تستعيد ثقته بنفسه ويقل خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة 72٪.

أيضا هناك ‏انخفاض في الأنسداد (تجلط الوريدي) وهي من الأسباب ‏التي تؤدي إلى تورم الساق.

 

ما هي المضاعفات المحتملة حدوثها في عملية تحويل مسار المعدة ؟

تنقسم هذه المضاعفات إلى مضاعفات طويلة الأمد وقصيرة الامد:

  • المضاعفات التي يمكن رؤيتها على المدى القصير: خطر التسرب ، خطر النزيف ، التهاب الجهاز التنفسي ، الانسداد ، الفتق الجراحي ، الجروح التهابية.
  • المضاعفات طويلة الأمد: قرحة المعدة ، حصوات في المرارة ، فتق جراحي ، انسداد الأمعاء .

 

ما هي عملية تكميم المعدة ؟

لعملية تكميم المعدة ، المعروف أيضًا باسم sleeve gastrektomi  ، مكانة مهمة في علاج السمنة. تكميم المعدة الرأسي هو إزالة جزء من المعدة لتصغيرها.  حيث يصبح حجم المعدة أصغر ، والتي تهدف إلى خلق شعور بالشبع بشكل أسرع لدى المريض.

في السنوات الأخيرة أصبحت عملية تكميم المعدة مفضلة بشكل كبير لأنه يمكن إجراؤها بسرعة ولها آثار جانبية أقل .

بالإضافة إلى ذلك يتم فقدان الوزن بشكل جيد للمرضى في فترة ما بعد الجراحة,  ووفقًا لذلك يتم التخلص من المشاكل الصحية الناتجة عن زيادة الوزن في أسرع وقت ممكن.

بهذه الطريقة من السهل جدًا إجراء جراحة المرحلة الثانية عند الضرورة. بعد هذه الجراحة   يفقد المرضى 54-81٪ من وزنهم الزائد في حوالي عام واحد.

في هذه العملية تتم آلية إنقاص الوزن بطريقتين. هاتان الآليتان هما : التقييدية والهرمونية. نتيجة جعل المعدة أصغر من حجمها الطبيعي يصل المريض إلى شعور بالشبع بشكل أسرع وتسمى الآلية التقييدية

بفضل هرمون الجريلين المنطلق من الخلايا الموجودة في قاع المعدة ، والمعروف باسم الجزء العلوي من المعدة. حيث انخفاض شهية المريض يُعرف أيضًا بالتأثير الهرموني.

نظرًا لعدم وجود تغيير هيكلي في الأمعاء في جراحة تكميم المعدة ، فلن يكون هناك نقص متعلق بالامتصاص في مستويات الفيتامينات المعدنية لدى المريض. يحتاج المرضى فقط إلى تناول مكملات معينة خلال فترات معينة. مثال على هذه المكملات هو الحديد.

السبب الأكبر لزيادة الوزن لدى المرضى بعد تكميم المعدة هو المشاكل في عملية التعود على النظام الغذائي. يمكن ملاحظة زيادة الوزن بعد الجراحة في 20٪ من المرضى.

 

تحويل مسار المعدة وتكميم المعدة

تعد عمليات تحويل مسار المعدة وعمليات تكميم المعدة طريقتين مختلفتين تستخدمان في علاج السمنة بشكل عام ، ولكن هاتين الطريقتين لهما بعض المزايا أو العيوب مقارنة ببعضهما البعض. بعض الاختلافات بين هاتين الطريقتين هما  :

  • وجد ان تحويل مسار المعدة أكثر نجاحًا من تكميم المعدة من حيث إنقاص الوزن في فترة ما بعد الجراحة.
  • يعد تناول الطعام محدود في كلا الطريقتين , في عمليات تحويل المساروعمليات تكميم المعدة ، ولكن في عملية تحويل مسارالمعدة ونتيجة للتغيرات الهيكلية الإضافية في الأمعاء يقل امتصاص الطعام وايضا تقل تناول السعرات الحرارية. نتيجة لذلك فهي أكثر نجاحًا من تكميم المعدة في إنقاص الوزن الزائد.
  • بعد جراحة علاج البدانة كما هو الحال مع أي تدخل جراحي ، قد تكون هناك بعض المخاطر (المضاعفات) المتأخرة.
  • عند مقارنة معدل حدوث هذه المخاطر ، فان تحديد نسبة حدوث المخاطر بعد جراحة تحويل مسار المعدة كانت اعلى مما عليه بعد تكميم المعدة.
  • في عملية تحويل مسار المعدة ، بسبب بعض التغييرات التي تحدث في الأمعاء. يكون هناك انخفاض في امتصاص الفيتامينات والمعادن لهذا من الضروري أن يقوم الشخص بفحص هذه القيم بشكل متكرر وأخذها من الخارج كتعزيزات وتقوية عند الضرورة.

 

للمزيد من معلومات يرجى زيارة موقعنا الكتروني :

https://www.turkeyhealthcaregroup.com/

للاستشارة والاستفسار يرجى تعبئة المعلومات على هذا الرابط:

https://www.turkeyhealthcaregroup.com/الاستشارة-الرعاية-الطبية/

لمزيد من الاستفسارات يرجى التواصل معنا على ارقام الواتس اب: 

0090-536-228-23-90

0090-533-081-92-22

 

جميع الحقوق محفوظة ويمنع نسخ المعلومات شرط من شروط الاستخدام وسياسة الخصوصية الخاص ب Turkey Healthcare Group

مشاركة هذه المقالة

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp

اختيار اللغة

عن ماذا تبحث ؟